شقة للبيع بالمعادى | كمبوند تيجان

أمتلك وأستلم فوراً  >> شقتك فى كمبوند فى منتهى الرقى


كمبوند “تيجان” بجوار كارفور المعادى هتكون شايف البحيرات الصناعية والمساحات الخضرا من تراس شقتك 

تخيل إنك هتشوف المنظر ده كل يوم “صبح وليل”

هتستلم فوراً شقتك تطل على البحيرات والأشجار

بموقع متميز فى كمبوند تيجان وكمان خالصة الثمن فى الجراج لعربيتك وقيمة الصيانة


للإستفسار والشراء اتصل بنا علي

 01098177670 – 01061738644


أعرف تفاصيل أكتر عن شقتك ومكانها ومميزاتها 

شقة للبيع بالمعادى | كمبوند تيجان

معلومة تهمك عن تاريخ المعادى :

المعادى من أشهر الأحياء فى مصر تحديداً على الضفة الشرقية من النيل حى المعادى القديمة يعتبر واحد من أرقى أحياء مصر كلها وأغلاها قيمة وده معناه إن الإستثمار فى منطقة المعادى عموماً إستثمار ناجح جداً

  • المعادي بيرجع تاريخ نشأتها إلى الخديوى إسماعيل (1830 – 1895) وذلك بعد بناء “قصر الوالدة” بمنطقة حلوان وإنشاء السكة الحديدية لربطها بالقاهرة.

  • بعدها توالى الملوك والأمراء والأثرياء والأجانب فى شراء الأراضى والحدائق والمساحات فى جميع الأحياء على جانبى الطريق للسكة الحديد وكان ذلك عام 1877 م

  • الضابط الكابتن ألكسندر آدامز هو مؤسس المعادى القديمة ويعتبر مهندس التخطيط لإنشائها كحى سكنى له نسق وشكل واحد على الطراز البريطانى الإستعمارى

    • الشوارع المستقيمة

    • الفيلات ذات الطابقين والحديقة الأمامية المليئة بأشجار الزينة النادرة

    • يطلق عليه الحى الهادئ

    • قامت الشركة المشرفة على تطوير المعادى آنذاك (1910) بإنشاء نادى رياضى وأطلقت عليه أسم “المعادى سبورتنج” به ملاعب الجولف والكروكيت والهوكى والفروسية وحمام للسباحة بالإضافة إلى المساحات الخضراء والحدائق وعدة مبان للمطاعم والضيافة

  • أول محطة للطاقة الحرارية الشمسية في العالم في ضواحى المعادى وكانت لضخ المياء من نهر النيل إلى حقول القطن المجاورة لحى المعادى 

  • وسبب تسميتها “المعادى” لوجود “معدية” بها كانت تستخدم لعبور النيل وكانت المعادى حتى نهاية الأربعينيات تخضع إداريا لمحافظة الجيزة 

  • سميت الشوارع فيها قديماً بأسماء مؤسسيها من اليهود والبريطانيين وكانت الشوارع تسمى قطاوى وموصيرى وآدامز ووليامسون بأسماء مالكى الأراضى، ولكنها تغيرت في الأعوام الأخيرة لتحل محلها الأرقام مثل شارع 9 الرئيسى والموازى لخط المترو وشارع 105 وغيرها

  • أنشأ المسيحيون كنيسة كاثوليكية بها عام 1939 ، كما شيد المسلمون أول مسجد فى المعادى وقام الملك فاروق الأول ملك مصر فى ذلك الوقت بإفتتاحه وأطلق عليه أسمه «مسجد الفاروق» فى نفس العام

  • مع الحرب العالمية الثانية وصل إلى المعادى ما يقرب من 76000 جندى في عام 1940 من نيوزيلندا وأستقروا في معسكر ضخم بمنطقة «وادي دجلة» جنوب المعادى وتعايش الجنود مع أهل المعادى وأختلطوا مع سكان الحى لدرجة أن بعضهم قرر الإستقرار فى مصر بعد الحرب

  • وبعد أن غادرت الفرقة إلى نيوزيلندا بعد ستة سنوات فى عام 1946 قدموا قبل رحيلهم نصبا تذكاريا يشكرون فيه سكان الحى على كرم الضيافة طيلة هذه المدة 

  • بالرغم من مرور السنوات ورحيل الإستعمار الأجنبى عن مصر إلا أن حي المعادى لايزال هو المفضل من الجاليات والسياح الأجانب
  • أصبحت المناطق التابعة لقسم المعادى تابعة لمحافظة حلوان منذ عام 2008 طبقا لقرار جمهورى وقتها

  • وفى عام 2011 صدر قرار جمهورى أخر يلغى محافظة حلوان ويرجع بتابعيتها لمحافظة القاهرة 

  • وحديثا تم تصوير فيلم أحلى الأوقات وفيلم “المصلحة” وفيلم “دكان شحاتة” و شارع 18 وأجزاء من فيلم آسف على الإزعاج، و فيلم “الإرهابى” ومسلسل ” إمبراطورية مين ؟؟ “


للإستفسار والشراء اتصل بنا علي

 01098177670 – 01061738644